موقف محرج وطريف لأول حكمة في كأس إفريقيا (صور)

115

دخلت الحكمة الرواندية سليمة موكانسانغا، أمس الثلاثاء، تاريخ كأس أمم إفريقيا لكرة القدم للرجال، كأول حكمة في التاريخ تقود مباراة خلال منافسات البطولة المقامة حاليا في الكاميرون.

وتولت سليمة إدارة مباراة زيمبابوي ضد غينيا لحساب الجولة الثالثة من المجموعة الثانية، والتي انتهت بفوز زيمبابوي بهدفين لواحد.

وقادت الحكمة الرواندية المباراة باقتدار، لكنها تعرضت لموقف محرج وطريف في إحدى اللقطات، عندما أرادت إشهار البطاقة الصفراء في وجه حارس مرمى زيمبابوي.

فقد ركضت سليمة صوب الحارس لإنذاره، ولكنها عندما وضعت يدها في جيبها لم تجد الكارت الأصفر، فظلت تبحث عنه قبل أن يحضره لها بسرعة أحد اللاعبين الذي وجده على أرضية الملعب، لتشهر الحكمة بعدها بطاقتها في وجه الحارس.

وكانت سليمة، كتبت اسمها بأحرف من ذهب، في الأسبوع الماضي، خلال مباراة غينيا ضد مالاوي، بعدما تواجدت كحكم رابع في اللقاء، لتكون المرة الأولى في تاريخ البطولة أيضا، التي تشارك فيها حكمة في إحدى مباريات بطولة كأس إفريقيا.

يذكر أن من بين 63 حكما في بطولة كأس الأمم الإفريقية هذا العام، تواجدت أربع سيدات، هن: الكاميرونية كارين أتيمزابونغ، بالإضافة إلى المغربيتين فتيحة الجرمومي، وبشرى كربوبي، فضلا عن سليمة موكانسانغا.

“وكالات”

 

قد يعجبك ايضا