التفاصيل الكاملة لمقتل الطالبة ايمان إرشيد داخل حرم جامعة العلوم التطبيقية «سأقتلك مثل فتاة المنصورة»

200

وفق مصادر خاصة لـسكاي نيوز عربية، فإن الشخص الذي أطلق النار ليس طالبا في الجامعة، وإنما قام بالتنكر، وارتدى قبعة على رأسه، وتوجه نحو الطالبة.

وبينت المصادر التي كانت متواجدة في الموقع، أنه أطلق 5 رصاصات على الفتاة، واحدة في الرأس و4 طلقات في الجسد، ومن ثم قام رجال الأمن بمحاولة إلقاء القبض عليه، إلا أنه أطلق النيران في الهواء واستطاع الفرار، موضحين أن عمره لا يتجاوز الـ 24 عاما.

ووفقا للمصادر، كانت الفتاة قد خرجت من تأدية امتحانها لتوها، وكان يسير بجانبها رفيقها، وحينما أتى مطلق النار كانت الفتاة تعتقد أنه سلاح صوت وفقا لردة فعلها.

وأكد مصدر في الأمن العام الأردني، أن الأجهزة الأمنية لا تزال تحقق في القضية، وأنها قامت بضبط الشاب الذي كان برفقة الفتاة أثناء الحادثة، وقامت بالتحفظ عليه للتحقيق.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي في الأردن صورة إيمان إرشيد، مستنكرين فظاعة الجريمة، مع ربطهم الجريمة بحادثة الطالبة المصرية نيرة أشرف التي قتلت بآلة حادة قبل أيام، مع مطالبتهم بإنزال أقصى العقوبات على مرتكب هذه الجريمة.

 

والد الطالبة المغدورة ، متسائلا : “بأي ذنب قتلت”و يطالب بالقصاص (فيديو)

أكد والد الطالبة المغدورة داخل حرم جامعة العلوم التطبيقية  ايمان ارشيد ،الخميس، أنه لن يقبل بأي صلح أو عطوى بمقتل ابنته ، متسائلا : “بأي ذنب قتلت”.

وطالب مفيد ارشيد والد ايمان خلال مقابلة متلفزة مع قناة العربية ، بالقصاص من قاتل إبنته باصدار حكم الإعدام بحقه وتنفيذه.

وقال إن ابنته كانت عند الجامعة الساعة الثامنة و10 دقائق، وابلغته أنها تنهي امتحانها بين الساعة العاشرة والعاشرة والربع صباحا، مشيرا إلى أنه قال لها “سيأتي شقيقك ليعيدك للمنزل”.

وأضاف أنها هاتفته عند الساعة العاشرة وابلغته بانهاء امتحانها، فاخبراها أن شقيقها سيكون عندها بعد نصف ساعة.

وبين أنه تلقى اتصالا هاتفيا ابلغ فيه أن ابنته في المستشفى وتوجه إليها على الفور، فوجدها متوفاة.

 

 

قد يعجبك ايضا