شباب الأردن ينزل ” الوحدات” عن عرشه .. والصدارة لغزلان الشمال”

91

تجاوز شباب الاردن فريق الوحدات بعد ان تغلب عليه بنتيجة 3-2، لينزله عن صدارة الترتيب ويسلمها “لغزلان الشمال”، في المباراة التي مجعتهم على ستاد عمان الدولي مساء اليوم، ليتجمد رصيد الوحدات عند 39 نقطة في المركز الثاني خلف المتصدر الرمثا، بينما رفع شباب الأردن رصيده الى 25 نقطة في المركز السادس.

بدء اللقاء بقوة من جهة شباب الاردن، حيث دخل اللقاء وعينه على الثلاث نقاط ولا شيء غيرهم، ولم ينتظر سوى دقيقتين ليفتتح التسجيل عن طريق دوغلاس في الدقيقة الثانية من عمر المباراة.

وعندما بدأ الوحدات يستفيق من صدمة الهدف الاول، صدمهم وسيم العبدالله من جديد بتسجيله للهدف الثاني في الدقيقة 9 من عمر اللقاء، بعد دربكة وعدم تفاهم بين دفاع “الأخضر” والفاخوري.

ومع التشجيع الذي لم يتوقف من عشاق “المارد” حتى رغم التأخر بهدفين، بدأ الوحدات بتنظيم صفوفه وشن الهجمات على مرمى جعيدي، وكان قريب من تقليص الفارق عن طريق رأسية زعترة، لكن الحارس تصدى لها، وتلاها كرة من العوضات مررها لزعترة ويسددها بكعب قدمه، لكن الحارس تصدى لها بسهولة.

وحاول أبو زمع تدارك الموقف وقام باستبدال مهند أبو طه، وادخل مكانه منذر أبو عمارة عند الدقيقة 22، لتشكيل ضغط هجومي على مرمى شباب الأردن، ليبدأ الوحدات بالتحرك بشكل فعال أكثر، وليشكل خطورة أكبر على مرمى شباب الاردن.

وفي الدقيقة 33، ازدادت الأمور صعوبة على الوحدات، بعد اصابة محترفه عبد العزيز انداي، ليقوم أبو زمع بادخال الجوابرة مكانه.

وسنحت للوحدات العديد من الفرص، لكن لم يستطع التعامل معها بشكل جيد، وقام دفاع الشباب بتدميرها، ليحاول شباب الأردن مباغتتهم عن طريق العديد من المحاولات التي لم يحالفه الحظ في ايٍ منها، ليعلن الحكم نهاية الشوط الأول.

وبدأ الوحدات الشوط الثاني باجراء تبديل، حيث أخرج أحمد سمير وزج مكانه رجائي عايد، أملاً بتقليص الفارق مع شباب الأردن، لكن وكما بدأ الشوط الأول، صدم حمزة الدردور الجميع باحرازه لهدف الشباب الثالث عند الدقيقة الاولى من عمر الشوط الثاني.

وحاول الوحدات اثبات وجوده وتقليص الفارق، لكن الجعيدي كان في المكان المناسب ليسيطر عليها، وكاد دوغلاس أن يضيف الرابع لشباب الأردن، لكن الفاخوري أبعدها بصعوبة شديدة، لينطلق أنس العوضات من يسار الملعب ويخترق دفاع الشباب ويسدد الكرة بشكل غريب بين الجعيدي.

واحتج لاعبو الوحدات مرتين متتاليتين على حكم اللقاء، بعد مطالبتهم باحتساب ركلتي جزاء لم يمنحهما لفريق الوحدات.

وعند الدقيقة 72، سدد العوضات كرة جميلة بعد ان راوغ مدافع شباب الاردن، ليحرز هدف تقليص الفارق الأول للفريق، لتصبح النتيجة 3-1 لصالح شباب الاردن.

وبعد هدف تقليص الفارق زاد الوحدات هجماته وشكل ضغط رهيب على مرمى شباب الأردن، الذي حاول لاعبوه امتصاص حماس الوحدات عن طريق ابطاء اللعب، لكن الضغط “الاخضر” استمر، وكان زعترة قريب من تقليص الفارق من جديد، لكن الحظ لم يقف بجانبه.

واستمرت خطورة الوحدات الكامنة بالعوضات واختراقاته، لكن دفاع شباب الأردن دمر جميع هجمات الوحدات وعرضياته الخطيرة، ليخرجها او يشتتها.

وعند الدقيقة 86، أطلق يزن العرب قذيفة سكنت مرمى الجعيدي، ليقلص الفارق ويشعل المباراة في آخر أنفاسها، وليشعل جماهير اللقاء التي زادت من تشجيعها للمارد.

وأضاف حكم اللقاء 6 دقائق وقت بدل ضائع، حاول من خلاها شباب الاردن استغلال تقدم لاعبي الوحدات، لكن دون ان يوفق، وعاد الوحدات محاولاً احراز التعادل ورمى كل ثقله على مرمى الشباب، وسدد العوضات كرة قوية لكنها علت العارضة، ليطلق الحكم صافرة النهاية.

قد يعجبك ايضا