الانتهاء من مونتاج “ذهب أيلول” للمخرج حماد الزعبي

312

الشعب نيوز

أعلنت مجموعة المركز العربي الإعلامية عن الانتهاء من عمليات مونتاج حلقات مسلسل “ذهب أيلول”، الذي خاض بطولته نخبة من الفنانين الأردنيين والعرب وهو من اخراج حماد الزعبي ، والمسلسل هو باكورة إنتاجات المجموعة للموسم ٢٠٢٢ والتي ستقدم للجمهور العربي مجموعة متميزة ومتنوعة من الأعمال الفنية التي ستطرح مواضيع عديدة وواقعية.

وقد أنهى جميع الفنانين المشاركين في المسلسل تصوير أدوارهم، وفي مقدمتهم مرح جبر، شكران مرتجى، نور صعب، عمار شلق، إيلي شالوحي، عاكف نجم، ساري الأسعد، المطربة غادة عباسي، عليِ عليان وغيرهم من الوجوه الصاعدة الذين تنوعت المشاهد الخاصة بهم بين البطولة والأدوار المساندة في المسلسل.

فور انتهاء تصوير جميع مشاهد المسلسل، باشرت كوادر المجموعة العمل على عمليات المونتاج، والتي تشمل مرحلة ما بعد الإنتاج ومرحلة العمليات الفنية للمسلسل بما في ذلك المونتاج، المكساج، تصحيح الألوان والموسيقى، الخدع التصويرية وغيرها من المؤثرات، وقد أنهت المجموعة العمليات الكاملة لجميع حلقات المسلسل والأفلام ليصبحوا جاهزين للعرض التلفزيوني وعبر المنصات، حيث يتم حاليا التفاوض مع أكثر من جهة لتسويق المسلسل والأفلام وعرضهم.

يُقدم مسلسل “ذهب أيلول” حكايات واقعية عبر شخصياته الأردنية والعربية، والتي تُجسد معاناة البشر في أوقات اللجوء، وتتجلى أهمية المسلسل الذي كتب نصه مجموعة من الكتّاب وبإشراف مباشر من المنتج طلال العواملة، بعرضه المواجهة بين الخيرِ والشر من ناحية ومواجهة الإنسان للوباء من ناحية أخرى، كما يُقدّم حكاية اللاجئ الذي يرفض أن يكون الضحية، وذلكَ بإيقاعٍ دراميٍ شيّقٍ وجريء، يتجاوزُ الأطُرَ التقليديةَ حول قضايا اللاجئين، ويضعُ في حسبانِه قضيّة الوجود الأزلية المتمثلة في صراع قيم الجمال مع الشر.

وكانت العاصمة الأردنية عمّان هي المسرح الرئيسي للأحداث التي يتناولها المسلسل عبر حلقاته، وذلك لأن عمّان تتميز بماضيها وتحافظ على حاضرها فهي ليست مكانا جغرافيا فحسب، بل لها دور رئيسي في البطولة بحكم أنها كانت ولا تزال تُشكل عبر تاريخها الممتد مساحة من التضامن والتسامح والتنوع.

وقد تنوعت عبر الأشهر السابقة مواقع التصوير للمسلسل، حيث احتضنت العديد من الأماكن السياحية والأثرية والتاريخية في عمّان العديد من المشاهد للفنانين الأردنيين والعرب، كذلك امتدت مواقع التصوير خارج عمّان بما يخدم مجريات القصة التي يلعب أبطالها أدوار لجنسيات عربية.

قد يعجبك ايضا