الحكم بوضع 4 أردنيين بالأشغال المؤقتة لمدة سنة ونصف بجرم الشروع بالاتجار بالبشر

48
 حكمت محكمة أردنية بتجريم المتهمين (ح.ح) و (ع.ح) و(م.ش) و (ح.ع) وجميعهم من الجنسية الأردنية بجناية الشروع التام بالاتجار بالبشر بالاشتراك، وحكمت بوضع كل واحد منهم بالأشغال المؤقتة لمدة سنة ونصف والرسوم والغرامة ألفين وخمسمائة دينار والرسوم.
وقد جاء حكم المحكمة،بعدما ثبت لها أن المتهمين كلاً من (ح) و (ع) و (م) كانوا يقومون باستدراج أشخاص وإرسالهم إلى تركيا لاستغلالهم في نزع أعضائهم مقابل بدل مادي، حيث تم التواصل فيما بينهم وبين المتهم (ح.ع) الذي قاموا بإرساله إلى تركيا بعد أن تم الاتفاق فيما بينهم وبينه على أن يبيع المتهم حسين كليته لشخص من جنسية خليجية متواجد في تركيا مقابل (15) ألف دولار، حيث قاموا بتأمين تذكرة سفر له، وبعد وصوله إلى تركيا تم إجراء الفحوصات اللازمة له وللمريض، لكن تبين بأنه لا يمكن نقل الكلية للمريض لأن لديه مشاكل صحية، حيث رجع المتهم (ح) إلى الأردن، وبعد ذلك تواصل مرة أخرى مع المتهمين الآخرين، وقد طلبوا منه الحضور إلى تركيا من أجل بيع كليته لشخص آخر من الجنسية الجزائرية، وقد ذهب مرة ثانية إلى تركيا، إلا أنه تفاجأ بأن المتهمين يرغبون بإصدار جواز سفر مزور له لاجراء الفحوصات، إلا أنه لم يوافق على ذلك وعاد مرة أخرى إلى الأردن، وبعد ذلك تم التواصل مرة ثالثة مع المتهمين حيث طلبوا منه تأمين أشخاص يرغبون ببيع كلاهم، حيث قام المتهم (ح) بالتواصل مع الشاهد (ع) من أجل إقناعه ببيع كليته إلا أن الأخير قام بإبلاغ الجهات الأمنية بذلك حيث قدمت الشكوى وجرت الملاحقة.
قد يعجبك ايضا